المجلس الأعلى للجامعات: لا صحة لإلغاء امتحانات الفصل الدراسى الثانى

نفى المجلس الأعلى للجامعات ما يتداوله البعض على مواقع التواصل الاجتماعى، بشأن إلغاء امتحانات الفصل الدراسى الثانى، ونقل طلاب فرق النقل (الأولى والثانية والثالثة) للفرقة الأعلى، مع ترحيل مواد الترم الثانى للعام الدراسى المقبل، مؤكدًا على قراراته الصادرة بتاريخ 21 مارس 2020 فى هذا الشأن.

وناشد المجلس الأعلى للجامعات مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية فى نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أى حقائق وتؤدي إلى إثارة البلبلة، وتفادياً للوقوع تحت طائلة المسائلة القانونية، مؤكداً أنه لن يتم التهاون في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة في هذا الشأن، علما بأن جميع الأخبار والبيانات الخاصة بوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والمجلس الأعلى للجامعات تنشر عبر الصفحة الرسمية للوزارة على فيس بوك.

قال الدكتور محمد الطيب مساعد وزير التعليم العالى والبحث العلمى للشئون الفنية، والمتحدث الرسمي باسم الوزارة، إن هناك تنسيقا كاملا بين وزارة التربية والتعليم والتعليم العالى فيما يخص استكمال المناهج من بعد 15 مارس فى الثانوية العامة، مؤكدا أن هناك تنسيقا تاما بين الوزارتين حيث سيتم تدريس المناهج المتبقية من الثانوية العامة، كل طالب طبقا للكلية التى سيلتحق بها فى أول أسبوعين أو ثلاثة فى بداية العام الدراسى الجديد.

وأضاف الدكتور محمد الطيب في تصريحات خاصه أن المناهج التي سيدرسها طلاب الفرق الأولى بالكليات ستكون من وزارة التربية والتعليم، موضحا أن الوزارة تعكف على وضع خطة وآلية تدريس باقى المناهج المتبقية لطلاب الثانوية العامة.

وعلى جانب آخر، كان الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي أنه تم مد باب التقدم لمبادرة طبق فكرتك الاستثنائية لمجابهة كورونا حتى الخميس الموافق 2 أبريل المقبل، وذلك نظرا للإقبال الشديد من العلماء والباحثين والمبتكرين على المبادرة، والخاصة بتلقي حلول مبتكرة للمعاونة فى مجابهة فيروس كورونا، وقد كان من المقرر أن يغلق باب التقدم مساء السبت الموافق 28 مارس الجاري.

شاهد أيضاً

البرلمان المصري يكشف عدد المخالطين للنائبة المصابة بكورونا

كشف وكيل مجلس النواب المصري، سليمان وهدان، أن 12 نائبًا خالطوا النائبة شيرين فراج، التي …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.