جريمة قتل بشعة على خلفية كورونا.. الجاني ممرض والضحية طبيبة

في جريمة بشعة نفذت على خلفية وباء كورونا، أقدم ممرض إيطالي على قتل صديقته الطبيبة بطريقة مأساوية، بعد “اعتقاد خاطئ” بأنها نقلت له عدوى المرض القاتل.

وقالت صحيفة “صن” البريطانية إن الممرض أنطونيو دي باس البالغ من العمر 28 عاما، وصديقته لورينا كوارانتا (27 عاما) كانا يعملان معا في مستشفى محلي في مدينة ميسينا، جنوبي إيطاليا.

وأضافت أن الشرطة الإيطالية تلقت مؤخرا اتصالا هاتفيا من دي باس، اعترف خلاله بقتل حبيبته كوارانتا، وفقا لمصادر إعلامية إيطالية.

اعتقاد الممرض بتلقي العدوى كان خاطئا

اعتقاد الممرض بتلقي العدوى كان خاطئا

وبعد فحص قوات الأمن شقة الجاني، عثرت على جثة الطبيبة، فيما كشفت أخصائيو الطب الشرعي أنها لقت حتفها مخنوقة.

شاهد أيضاً

“السد الكارثي”.. أردوغان يعلن “إجراء جديدا” والعراق تتخوف

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاثنين، عقب اجتماع أسبوعي لمجلس الوزراء، إن تركيا ستبدأ …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.