سقوط تجار أكياس الدم والبلازما المدعومة من الدولة وبيعها بأسعار باهظة

تمكن قسم شرطة منوف بمديرية أمن المنوفية بالتنسيق مع قطاع الأمن العام من ضبط شخصين لقيامهما بالاستيلاء على كمية من أكياس الدم والبلازما من أحد المستشفيات بالمنوفية.

تبلغ لقسم شرطة منوف بمديرية أمن المنوفية من مسئول بأحد المستشفيات بقيام كل من (فنى تحاليل – فنى معمل “يعملان بذات المستشفى”) بإثبات صرف (17 وحدة دم – 30 وحدة بلازما) من بنك الدم بالمستشفى بأسماء مرضى محجوزين بجهات خارج المستشفى وتوريد قيمتها دون تقديم فواتير تثبت ذلك.

توصلت تحريات فريق البحث المُشكل برئاسة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن المنوفية إلى صحة ما جاء بأقوال المُبلغ وقيام المذكوران بالاشتراك مع كل من (فنى تحاليل بذات المستشفى – إدارى بمعامل تحاليل طبية) بتكوين تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامى فى اختلاس أكياس الدم والبلازما المدعومة من الدولة من بنك الدم بالمستشفى محل عمل المتهمين “الأول والثانى والثالث” مستغلين صفتهم الوظيفية (عقب سداد قيمتها مبلغ 110 جنيهات لكيس الدم – 40 جنيها لكيس البلازما) والتصرف فيها بإعادة بيعها بسعر أعلى مستغلين حاجة المرضى لها من خلال استئجارهم لبنك للدم “من الباطن” بإحدى المستشفيات الخاصة بالمنوفية (لاستشارى تحاليل طبية) مقابل مبلغ (15 ألف جنيه شهرياً) وتحقيقهم أرباح غير مشروعة.

عقب تقنين الإجراءات تم استهدافهم بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام وضبطهم.. وبمواجهتهم بما توصلت إليه التحريات أقروا بها، واعترفوا بارتكابهم الواقعة على النحو السابق الإشارة إليه.

وتم بإرشادهم ضبط (33 كيس بلازما – 12 كيس دم فارغ “بعضها مدون عليه مستشفى منوف العام”) وكذا قيامهم باختلاس (30 كيس بلازما- 17 كيس دم) أثناء عملهم وإثبات صرفهم لتلك الأكياس بأسماء مرضى “وهمية على غير الحقيقة” دون إرفاق جهة الطلبية ونموذج العينة بدفاتر بنك الدم محل عملهما وقيامهما عقب ذلك بنقل تلك الأكياس إلى بنك الدم الذى يستأجرونه للتصرف فيهم بالبيع بسعر (500 جنيه لفصيلة الدم الموجب – ألف جنيه لفصيلة الدم السالب – 125 جنيها للبلازما) وتوجيه أهلية المرضى إلى بنك الدم المُستأجر لشراء الدم والبلازما.

شاهد أيضاً

البرلمان المصري يكشف عدد المخالطين للنائبة المصابة بكورونا

كشف وكيل مجلس النواب المصري، سليمان وهدان، أن 12 نائبًا خالطوا النائبة شيرين فراج، التي …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.