كيف يؤثر الصيام على الجهاز المناعي؟

يحل شهر رمضان هذا العام بالتزامن مع تفشي وباء كورونا المستجد الذي فرض على العديد من الدول العزل المنزلي، وقد يكون الصيام ذا فوائد صحية جمة ويزيد من قوة الجهاز المناعي، لكن ذلك يعتمد على طبيعة الطعام والمشروبات التي يتناولها الصائم خلال الفترة التي تمتد بين الإفطار والسحور.

وإذا اتبع الصائم القواعد الصحية وتناول الوجبات المتوازنة، فإن ساعات الصيام ستؤثر إيجابيا على جسمه، وتتمثل هذه الإيجابية في خسارة الوزن الزائد، والتخفيف من الالتهابات المزمنة الموجودة في الجسم، هذا إلى جانب تحسين مقاومة الأنسولين ومعدل السكر في الدم، وبالتالي تحسين المناعة، حسبما قالت أخصائية التغذية الدكتورة يارا رضوان

ونصحت رضوان بتناول الوجبات التي تحتوي على العديد من الخضروات والفواكه الملونة، بالإضافة إلى النشويات غير المكررة، والبروتينات الصحية، ومشتقات الألبان والأجبان مخففة الدسم، وكمية كافية من الماء لا تقل عن لترين يوميا.

وأضافت رضوان : “لا توجد دراسات كافية تقول إن صيام رمضان يؤثر إيجابيا على قوة المناعة، لكن بشكل عام إذا اتبع الشخص نظاما غذائيا صحيا خلال هذا الشهر فإن ذلك سيحسن العديد من أداء أجهزة جسمه، بما في ذلك الجهاز المناعي”.

وأكدت أخصائية التغذية أنه “إذا كان الصائم يدخن خلال ساعات الإفطار، ويشرب الكثير من المشروبات الغازية والعصائر السكرية، ويتناول كما كبيرا من الأطعمة الدسمة والسكريات والحلويات فإن هذا السلوك سيمنع أي تأثير إيجابي لساعات الصيام على صحة الشخص أو مناعته”.

شاهد أيضاً

لمرضى سرطان الثدي.. جراح مصري يفتح باب أمل جديد

نحج أحد أخصائي جراحي التجميل في مصر بمعهد ناصر في إعادة بناء ثدي مريضة بالسرطان …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.