سوتيريس تسيودراس

منقذ الأمة فى اليونان

تعد اليونان إحدى أقل الدول المتضررة بوباء فيروس كورونا وهذا يرجع إلى البروفيسور سوتيريس تسيودراس خبير الأمراض المعدية والمتحدث باسم وزارة الصحة اليونانية و تسميه وسائل الإعلام فى اليونان “منقذ الأمة” ، الذى استشعر خطر المرض منذ البداية قادما من الجارة إيطاليا .

فبعد ظهور أول إصابة بالفيروس التاجى بإيطاليا طالب تسودراس بإغلاق كافة المرافق التى يحدث فيها تجمع بشرى ، وبدأ بإغلاق الكنائس حتى أغلقها جميعها ، ثم بدأ خطة مدروسة لدفع البلاء .

وفى الوقت الذى تم فيه تسجيل 11 حالة وفاة فقط و 330 إصابة بفيروس كورونا بإيطاليا المجاورة ، أنشأت السلطات اليونانية باقتراح منه غرفة عمليات مكونة من 26 عالما وأعدت 13 مركز طبى .

وفى 26 فبراير الماضى سجلت الصحة اليونانية أول حالة فى اليونان فى مدينة سالونيك لامرأة قادمة من شمال إيطاليا ، فقامت السلطات بإغلاق المدرسة التى أصيب فيها الطفل ابن المصابة بالحجر الصحى .

وفى اليوم التالى أعلن عن 3 حالات أخرى (اثنتان فى سالونيك و واحدة فى أثينا) فتم إلغاء رحلات أطفال المدارس فى الخارج والمهرجانات الجماعية والكرنفالات ومنتدى دلفيك الاقتصادى ، وعلى الفور أعطت غرفة العمليات توصيات وعلى إثرها استجابت السلطات مطبقة الحجر الصحى على مراحل :

  • 8 مارس الماضى ألغيت المظاهرات بمناسبة يوم المرأة وأغلقت المدارس والجامعات ورياض الأطفال .
  • بعد عدة أيام تم إغلاق القاعات الرياضية والملاعب والمسارح ودور السينما وقاعات الرقص والمقاهى ومصففى الشعر والشواطئ ومنتجعات التزلج ومراكز التسوق باستثناء البقالة وتم إلغاء العروض فى يوم الاستقلال وزيارات دور التمريض باتت محدودة .
  • بعد 10 أيام وصلت رسالة طوارئ على جميع الهواتف المحمولة تطلب من الجميع البقاء فى المنزل معلنة انتشار الوباء .

وفرضت السلطات منع التجمع .

وتشير الإحصائيات أن اليونان بها 1544 إصابة و 53 حالة وفاة و إيطاليا بها 115242 إصابة و 13915 حالة وفاة ( وفق موقع NPR ) وذلك رغم قربها اتصالاتها معها ، ومشاكل اليونان لا تقل أبدا عن جارتها إيطاليا، فالبلاد تعاني أيضا من وضع اقتصادي مترنح، ونقص في الكوادر الطبية ونقص في المستلزمات وعلى رأسها الكمامات الطبية، كما أن نسبة كبيرة من السكان يعودون لفئة كبار العمر.

ويقدم تسودراس تحديثا يوميا للحكومة عن حالة الفيروس التاجي الذي يؤثر على البلاد، ويقدم نصائح بشكل معتاد مدروسة بالظروف الحالية .

كما حث رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس اليونانيين الخميس، على مواصلة الالتزام بإجراءات العزل العام والبقاء في منازلهم لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد وتجنب تكرار المآسي التي تشهدها دول أخرى .

عن Sara Sherif

شاهد أيضاً

“ضيوف الرحمن” يؤدون صلاتى الظهر والعصر جمعا وقصرا قبل النفرة

توافد حجاج بيت الله الحرام إلى مسجد نمرة الواقع غربى مشعر عرفات، الخميس، لأداء صلاتي …

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.